مقالات

مدير المعهد الأمريكي للأمراض المعدية يزف بشرى بشأن التوصل لعلاج كورونا

أعرب الدكتور أنتوني فاوتشي، مدير المعهد الوطني الأمريكي للحساسية والأمراض المعدية عن توقعه بإمكانية التوصل إلى علاج لفيروس كورونا قبل التوصل إلى اللقاح.

وأضاف فاوتشي في تصريحات إلى شبكة (CNN): “هناك فرصة أفضل، في الوقت المناسب، لامتلاك شيء يمكن أن يساعد فيما يتعلق بالعلاجات، قبل أن تكون لدينا بالفعل القدرة على توزيع اللقاح الآمن والفعال”.

وأكد فاوتشي ثقته في دواء “ريمدسفير” الذي قالت وزارة الصحة الأمريكية إنها ستمنح السلطات الصحية صلاحية توزيعه.

وتابع فاوتشي “نحن نستخدم هذا الدواء حاليا مع أدوية أخرى، ونتابع أيضا أشياء مثل النقل السلبي لبلازما النقاهة. أتمنى أن يثبت العلاج بالأجسام المضادة وحيدة النسيلة نجاحا”.

وقال: “لقد حققنا نجاحًا في أمراض مثل الإيبولا. نأمل أن نتمكن من ترجمة هذا النجاح إلى فيروس كورونا. هذه أشياء مستمرة الآن بطريقة نشطة للغاية عندما ندخل فصل الخريف. بعد اختبار هذه التدخلات. وقال “سيكون لدينا

بعض الأدوية التي يمكننا الاعتماد عليها والتي ستفيد الناس، سواء المرضى أو حتى منعهم من الإصابة بالمرض”.

وأظهرت إحصاءات ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا المسجد حول العالم إلى أكثر من سبعة ملايين شخص، وتوجد حوالي 30% من الإصابات أي مليوني حالة داخل الولايات المتحدة.

كما حذر كبير خبراء مكافحة الأمراض المعدية في الولايات المتحدة من أن ارتفاع عدد الإصابات بالفيروس في أمريكا “قد يخرج عن السيطرة” إذا لم توضع نظم قوية لتعقب المخالطين.

ولفت فاوتشي، البالغ من العمر 79 عامًا أنه يخرج وهو يرتدي قناعه، ويتناول طعامه في المنزل، مُضيفا: “هذا كل ما في الأمر – أمارس بعض التمارين الرياضية، وبذل قصارى الجهد لإنجاز أكبر قدر ممكن من العمل والمضي قدمًا… إنها الحياة التي اخترتها. أنا لست نادمًا على ذلك ، لكني مرهق”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
Mashy tech news

مجانى
عرض