اخبار الشركات

أمازون تغلق مراكز توزيعها في فرنسا

أمرت محكمة فرنسية أمازون بتقييد جميع شحناتها فى البلاد على السلع الأساسية خلال تفشى فيروس كورونا، حيث يمنح الحكم أمازون 24 ساعة للامتثال للقيود الجديدة، التى ستقصر بائع التجزئة عبر الإنترنت على تسليم المواد الغذائية ومنتجات النظافة واللوازم الطبية، وبحسب محكمة باريس، فشلت أمازون فى الاعتراف بالتزاماتها فيما يتعلق بأمن وصحة عمالها.

حيث تم رفع الدعوى ضد أمازون في الأصل من جانب النقابة الفرنسية Solidaires Unitaires Démocratiques نيابة عن 100 عامل من أمازون، قالت إنها أُجبرت على العمل في ظروف تنتهك بروتوكولات التباعد الاجتماعي الأساسية ووفقًا لتقدير من CFDT توقف ما بين 30 و40% من إجمالي القوى العاملة للشركة في فرنسا عن العمل، إما خوفًا من إصابتهم بفيروس COVID-19 في مستودعات الشركة أو بسبب افتقارهم إلى الموارد اللازمة لرعاية الأطفال خلال إغلاق المدرس في البلاد.

ووفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية إذا لم تمتثل الشركة للحكم، فقد يتم تغريمها ما يصل إلى 1.1 مليون دولار يوميًا.

وقالت الشركة فى بيان لـ Bloomberg “تفسيرنا يشير إلى أننا قد نضطر إلى تعليق نشاط مراكز التوزيع في فرنسا”، مضيفة: “أعطت المحكمة فئات عامة للغاية وتخلق غموضًا يصعب تنفيذه، وهذا عمل معقد لا يمكن تشغيله”.واقترحت أمازون في مذكرة داخلية، أنها ستغلق مراكز تلبية الطلبات في فرنسا لمدة خمسة أيام أولية أثناء التحقيق في طرق المتابعة، ووفقا لممثلي النقابات، تم إخبار العاملين فى ستة مرافق فى أمازون عن التوقف المؤقت، حيث سيستمرون فى تلقى أجر كامل.

وقالت أمازون إنها سبق أن طبقت إجراءات السلامة بما في ذلك “فحص درجة الحرارة، والأقنعة، والتباعد الاجتماعي القسري الذي وافق عليه ممثلي الصحة والسلامة في مواقع متعددة”.

وعلقت فرنسا جميع الأعمال التجارية غير الضرورية الشهر الماضي، وهو إجراء من المقرر أن يستمر حتى 11 مايو.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
Mashy tech news

مجانى
عرض