اخبار الشركات

إيلون ماسك يخطط لنقل مقر تسلا الرئيسى من كاليفورنيا

عبر إيلون ماسك، الرئيس التنفيذى لشركة تسلا والملياردير التكنولوجى الشهير، عن استيائه من استمرار إجراءات الإغلاق فى ولاية كاليفورنيا الأمريكية بسبب تفشى فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، حيث كان يجهز لإعادة فتح المقر الرئيسى لشركة تسلا فى إقليم ألاميدا بالولاية، لكنه صدم باستمرار إجراءات العزل للحد من نمور الفيروس التاجى.

وقد انتقد ماسك صراحةً أوامر الإغلاق والإقامة في المنزل، واصفاً إياها بـ “الخطر الكبير” على الأعمال الأمريكية ووصفها بأنها “غير دستورية”، قائلاً إنها لن تصمد أمام المحكمة العليا الأمريكية إذا تم الطعن فيها.

وقالت تسلا، في رسالة داخلية رصدتها أنهم سيستأنفون العمل المحدود في مصنع فريمونت بنسبة 30٪ من عدد الموظفين العادي لكل نوبة عمل، وقالت الرسالة “بدأت مصانعنا العملاقة في نيفادا ونيويورك عمليات محدودة”.

ومع ذلك، قال ماسك إن الموظفين الذين يشعرون بعدم الارتياح للعودة إلى العمل ليسوا ملزمين بذلك.

وقال ماسك فى تغريدات عبر حسابه الشخصى على موقع التواصل الاجتماعى “تويتر”: “بصراحة، هذه هى القشة الأخيرة. ستنقل Tesla الآن مقرها الرئيسى وبرامجها المستقبلية إلى “تكساس / نيفادا” على الفور.. إذا احتفظنا حتى بنشاط التصنيع Fremont على الإطلاق، فسوف يعتمد على كيفية التعامل مع Tesla فى المستقبل.. تسلا هى آخر شركة سيارات غادرت فى كاليفورنيا”.

وأضاف: “تسلا سترفع دعوى قضائية ضد مقاطعة ألاميدا على الفور.. إن المسئول الصحى المؤقت غير المنتخب والجاهل فى ألاميدا يتصرف على نحو مخالف للحاكم، والرئيس، وحرياتنا الدستورية، والفطرة السليمة”.

وقالت إدارة الصحة المحلية أن شركة تسلا “يجب ألا تعيد فتح” مصنع سياراتها في منطقة خليج سان فرانسيسكو حيث أن إجراءات الإغلاق المحلية للحد من انتشار فيروس كورونا ما زالت سارية.

من ناحية اخري دخلت شركة صناعة السيارات الكهربائية تسلا في اتفاقية للحصول على قرض لرأس المال العامل يصل إلى 4 مليارات يوان (565.51 مليون دولار) من مقرض بالصين من أجل إنشاء مصنع للسيارات في شنجهاي.ويعد المصنع هو أول موقع تصنيع سيارات تسلا خارج الولايات المتحدة، إذ يعد الهدف الأكبر منه تعزيز المبيعات في أكبر سوق للسيارات في العالم ولتجنب ارتفاع رسوم الاستيراد المفروضة على السيارات الأمريكية الصنع.

جدير بالذكر أوقفت شركة Tesla مؤخراً الإنتاج في مصنعها الضخم في مدينة شنجهاي الصينية وفقاً لتقارير من وكالة بلومبرج، وبحسب ما ورد فقد أبلغت الشركة عمال المصانع، أنه بدلاً من العودة إلى العمل كما هو مخطط بعد عطلة عيد العمال في الصين وهذا يعني أن تسلا لا تبني المركبات هناك حالياً على الإطلاق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
Mashy tech news

مجانى
عرض