اخبار الشركات

مايكروسوفت ترفض بيع تقنية التعرف على الوجه للشرطة وأمازون تمنعها مؤقتاً

قال رئيس “مايكروسوفت” براد سميث، إن الشركة لن تبيع تكنولوجيا التعرف إلى الوجه لإدارات الشرطة، حتى يصدر قانون فيدرالي ينظم استخدام هذه التكنولوجيا.

وأشعل موت جورج فلويد وهو رهن احتجاز الشرطة، الشهر الماضي، المخاوف من استخدام تكنولوجيا التعرف إلى الوجه بشكل غير عادل ضد المحتجين.وقال المحامي في “اتحاد الحريات المدنية” الأميركي، مات كاجل، إنه “عندما يرفض صانعو تكنولوجيا المراقبة هذه بيعها لأنها خطيرة للغاية، لن يكون بوسع المشرعين إنكار التهديدات المحدقة بحقوقنا وحرياتنا”.

وقالت شركة IBM أيضا أنها لم تعد تقدم برامج التعرف على الوجه بشكل عام، فيما قالت مايكروسوفت فى بيان إنها عملت على سن مبادئ وتشريعات لاستخدام البرنامج، وقالت الشركة: “نحن لا نبيع تقنية التعرف على الوجوه إلى إدارات الشرطة الأمريكية اليوم، وإلى أن يكون هناك قانون وطنى قوى يرتكز على حقوق الإنسان، فلن نبيع هذه التكنولوجيا للشرطة”.

تأتي هذه الأنباء عن نظام التعرف إلى الوجه من “واشنطن بوست” بعد يوم من إعلان شركة “أمازون” تعليقها استخدام الشرطة لبرنامجها الخاص بالتعرف إلى الوجه لمدة عام، مطالبة الكونجرس بتشديد الضوابط القانونية التي ترعى استخدام هذه التكنولوجيا، في خطوة تأتي في خضمّ تظاهرات تاريخية في الولايات المتّحدة ضدّ عنف الشرطة والعنصرية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
Mashy tech news

مجانى
عرض