اخبار الشركاتموبايل

Disney + وفيسبوك و Apple TV+ يخفضون جودة الفيديوهات

قالت شركة فيسبوك إنها ستقوم بتخفيض جودة بث الفيديو على منصتها، بالإضافة إلى تخفيض جودة الفيديو على انستجرام، وذلك في كل دول الاتحاد الأوروبى، لتجنب انهيار خدمة الإنترنت، بسبب تفشى فيروس كورونا.

ورغم أن خدمة Disney + لم يتم إطلاقها حتى الآن للعملاء الجدد في جميع أنحاء أوروبا، فإن خدمة البث تقوم باتخاذ خطوات لتقليل تأثيرها على البنية التحتية لمزودي الإنترنت في ضوء انتشار فيروس كورونا، ففي بيان له، أكد رئيس ديزني كيفن ماير أنه سينضم إلى Netflix و YouTube و Amazon في الحد من “استخدام النطاق الترددي الكلي بنسبة 25 % على الأقل” في جميع أسواق الاتحاد الأوروبي، حيث سيتم إطلاق Disney + في 24 مارس.

كما قررت شركة أبل تقليل جودة الفيديوهات المعروضة على خدمتها للبث المباشر Apple TV+ .

يذكر أنه في وقت سابق من هذا الأسبوع، دعا مفوض السوق الداخلية بالاتحاد الأوروبي تييري بريتون المواطنين الأوروبيين إلى الحد من استخدام النطاق العريض أثناء تفشي فيروس كورونا، خاصة فيما يتعلق بخدمات بث الفيديو.

وبحسب موقع Appleinsider الأمريكى، فقد ارتفع الإقبال على خدمات بث محتوى الفيديو بشكل كبير في الأسابيع الأخيرة في أعقاب انتشار فيروس كورونا، إلا أنه بحسب التقرير فإنه في الوقت الحالي قد يواجه العملاء جودة منخفضة جدًا عند المشاهدة، حيث يبدو أن جودة البث تعاني بشكل واضح من انخفاض كبير.

وستقوم كل من نيتفليكس ويوتيوب بخفض جودة الفيديوهات لمدة 30 يوما، في حين قالت منصة ديزني بلس إنها ستخفض من إجمالي استخدام عرض نطاقها الترددي بنسبة 25 ٪ على الأقل في جميع الدول الأوروبية .

ولعل انخفاض جودة الفيديو بظهر بشكل كبير على أجهزة التلفزيون ذات القياسات الأكبر من 40 بوصة، وبحسب التقرير فرغم أن خدمات مثل Netflix وAmazon Prime تبث بجودة منخفضة، إلا أن المحتويات التى يتم بثها من قبل أبل كانت هي الأسوأ بشكل خاص. فيما يتوقع أن التقرير أن ترفع أبل الجودة في الأيام والأسابيع القادمة، إذ يعمل مُقدمى خدمات الإنترنت على كيفيّة إدارة تدفق البيانات وشبكات توصيل المحتوى وكيفية إدارة اتجاهات المستخدمين الجديدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
Mashy tech news

مجانى
عرض